الجمعة، 21 يوليو، 2017

كيف تصبح أكثر ذكاء



كيف تصبح أكثر ذكاء
قد يكون انطباعك الأول عن الذكاء بانه شيء معين تكتسبه في الصغر، ويبقى تابتا مع مرور الوقت، لكن الأبحاث العلمية أثبتت عكس ذلك، فعندما يكون الشخص حريصا على تطوير ذاته، سيبحث عن طرق قد تساعده على تحسين آدائه وجعله أكثر ذكاء، فقد قدم الكثير من رجال الأعمال الناجحين إقترحات مهمة للغاية وهي عبارات عن عشر عادات تفعلها يوميا. والآن إليك هذه الأفكار التي ستساعدك بشدة في رفع من مستوى ذكائك.
أولا كن ذكيا في وقتك على الأنترنت: عليك ألا تضيع كل وقتك على مواقع التواصل الإجتماعي، إما في المحادثات التي لن تفيدك في شيء أو في مشاهدة الفيديوهات وصور المشاهير. فالأنترنت مليء بمصادر التعلم الرائعة كالدورات عبر الأنترنت والكثير من الأشياء المفيدة الأخرى. استدل بعض الدقائق من التصفح الفارغ بأشياء تغدي عقلك.
ثانيا دون ما تعلمته بشكل دائم: ليس من الضرورة أن تكون الكتابة جميلة أو طويلة، لكن خصص يوميا بعض الدقائق لتقوم من خلالها بتدوين ما تعلمته. لتتأكد من تعزيز قدراتك العقلية اكتب على أقل تقدير 400 مئة كلمة يوميا عن أشياء قد تعلمتها.
ثالثا ضع قائمة بالأعمال المنجزة: السعادة والثقة بالنفس جزآن كبيران من الذكاء لذا قم بتعزيزهما من خلال استبدال قائمة المهاه التي عليك انجازها بقائمة أخرى للمهام التي استطعت انجازها. الفكرة في وضع قائمة للأعمال المنجزة هي أنها ستقوي ثقتك بنفسك وتكون لك دافعا مشجعا للمزيد من العمل الجاد.
رابعا مارس ألعاب الذكاء: ألعاب الصناديق والألغاز ليست مجرد تسلية فهي أيضا وسيلة رائعة تعمل على تقوية دماغك، مثلا إلعب الشطرنج أو أي لعبة من ألعاب الذكاء والألغاز الأخرى، فهي تعطي الدماغ دفعة الذكاء. حاول ممارستها دون الإستعانة بأحد.
خامسا: ليكون لديك صديق ذكي: قد ترى هذه الفكرة صعبة بعض الشيء، أو تحس أنها تقلل من تقديرك لذاتك لكن تواصلك مع شخص أكثر منك ذكاء، هو واحد من أسرع الطرق لتطوير الذات ورفع مستوى الذكاء.
سادسا إقرأ كثيرا : القراءة شيئ أساسي، ولكن تختلف الآراء حول ماهية الأشياء التي يجب عليك قراءتها لرفع مستوى ذكائك، ركز على نوعية جيدة من الكتب، وقم بإعداد ملخصات لكل ما قرأته، وهذا في حال أنك أردت استرجاع أي معلومة، لأنه في النهاية كلما سيبقى في عقلك هو ملخص الكتاب وليس الكتاب لكمله.
سابعا اشرح للآخرين: قال ألبرت أينشتاين عالم الفيزياء إذا لم تستطع شرح الأمر ببساطة فأنت لم تفهمه بشكل كاف. تأكد من أنك تعلمت الشيء بشكل جيد حقا وبأن المعلومات أصبحت محفزت في ذاكرتك من خلال محاولتك بتعليمها للآخرين. تأكد من أنك تستطيع تعليم ما تعلمته للشخص اللآخر.
ثامنا افعل أشياء جديدة ومتنوعة: بعد أن قام ستيفن جوبز بترك الدراسة أصبح مؤسس شركة أبل  والتي استغرقت منه الكثير من الوقت لتصبح على ما هي عليه الآن حيث أن ستيف قام بعمل دورة في الخط العربي، يبدو ذلك غير مهم في ذلك الوقت، لكنه صقل مهارته في التصميم وقام بتنفيذها في أعماله في وقت لاحق، أنت لا تعلم ما قد ينفعك في المستقبل، عليك فقط أن تجرب أشياء جيدة، وتنتظر لترى كيف ستربطها بباقي الخبرات فيما بعد.
تاسعا تعلم لغة جديدة: بالتأكيد لست مضطرا لأن تسافر مسرعا إلى بلد أجنية لكي تتعلم اللغات التي قمت باختيارها، يمكنك العمل في أوقات الفراغ لهذا الأمر لتزيد من قدراتك العقلية. فلكي تتعلم لغة جديدة هنالك العديد من الواقع المجانية التي تتيح لك ذلك. إضافة إلى بعض التطبيقات وقنوات اليوتيوب التي ستساعدك في ذلك.
عاشرا خصص بعض الوقت للراحة: يجب أن تمنحك نفسك بعض الوقت للراحة، كي تفسح المجال لعقلك في معالجة ما تعلمته، فهذا الوقتالمخصص للراحة سيكون عبارة عن تحفيز للقدرات العقلية لذيك، خذ بعض الوقت في التفكير ولا شيء غيره.

أرشيف المدونة الإلكترونية